طرابزون، الجمهورية التركية

تعد طرابزون واحدة من أكبر المدن التركية ومنطقة شمال شرق البحر الأسود. إنها البوابة التجارية الأهم للدولة الإيرانية جنوب شرق البلاد والقوقاز في الشمال الشرقي. يبلغ عدد سكانها حوالي 770 ألف نسمة في العام 2015، أما مساحتها فتقدّر بـ  4666 كيلومترًا مربعًا.

تقع طرابزون على طريق الحرير التاريخي، حيث شكّلت نقطة التقاء للأديان والتقاليد واللغات والثقافات لعدة قرون، كما لعبت دورًا كبيرًا منذ القدم بسبب ميناءها الحيوي وموقعها الإستراتيجي المميز. تُعرف طرابزون بأنها مدينة مضيافة، نابضة بالحياة، تقليدية وجميلة، كما تنفرد بثقافة تجعلها مختلفة إلى حد ما عن بقية المدن التركية.

يوصف مناخ طرابزون بأنه دافئ ورطب خلال فصل الصيف، بارد وجاف خلال فصل الشتاء. ونظرًا لمناخها الممطر طوال العام، فإنها تحتوي على الكثير من الغابات الخضراء الخلابة والجبال الشاهقة مع انتشار العديد من الأنهار الجارية والشلالات المائية البرّاقة.

لا تزال طرابزون مركزًا للتجارة والثقافة في الآونة الأخيرة، نظرًا لما تزخر به من مقومات تجارية وحضارية على حد سواء بما في ذلك من المساجد، المتاحف، المقابر، العمارة، الأسواق، البازارات وغيرها الكثير.

في طرابزون، لا تزال العادات والتقاليد الريفية المستوحاة من حياة مجتمع البحر الأسود مزدهرة وقائمة بما في ذلك: أدوار النوع الاجتماعي، المحافظة الاجتماعية، الضيافة، مساعدة الغرباء وغيرها.



أهم الأماكن السياحية


تزخر المدينة بمساجدها الرائعة، حيث يعتبر مسجد آيا صوفيا أحد أكثر المباني التاريخية شهرة، والذي تم بناءه بين عامي 1238 و1263 على بعد 4 كم غرب مركز المدينة. و على الرغم من أن اللوحات الجدارية والأرضيات الفسيفسائية تتبع أسلوب القسطنطينية السائد في ذلك الوقت إلا أن  تصميمه تأثر بالجورجية والسلجوقية.

قم بزيارة بحيرة أوزنجول، أشهر الوجهات السياحية النابضة بالحياة في تركيا. استمتع بجمال الطبيعة الساحرة والمناظر الخلابة التي تأسر الأنظار، اكتشف الغابات الخضراء المذهلة هناك حيث يمكنك التخييم أو الاسترخاء أو التجول حول البحيرة.

عشّاق العمارة والديكور ينبغي ألا يفوتوا فرصة اكتشاف قصر أتاتورك، أحد المعالم الرائعة في تركيا والذي تم بناءه في العام 1890. متّع ناظريك بجمال حديقة القصر، والتي تحتوي على مجموعة من الأزهار الملونة إلى جانب المناظر الطبيعية الخلابة. يمكنك الدخول إلى القصر واكتشاف العديد من القطع الأثرية التي يعود تاريخها إلى القرن 19 ، بما في ذلك الملابس والأثاث واللوحات وغيرها الكثير.

لمشاهدة المناظر الخلابة للمدينة، توجه إلى بحيرة سيرجول، واحدة من أجمل الأماكن في طرابزون التي تقع في أحضان الجبال والتلال التي تغطيها الأشجار المورقة والأعشاب الخضراء. هذا المنظر بألوانه الساحرة سيجعلك تشعر بالراحة والاسترخاء.