نبذة عنا

مستوحيّاً مبادئه من روح عُمان الأصيلة وكرم شعبها المعطاء، يعتبر طيران السلام أول ناقل اقتصادي في السلطنة. حيث تأسس في عام 2016 ليقدم رحلات منخفضة التكاليف، ويوفر خيارات سفر مريحة عبر مجموعة متنوعة من الوجهات الرائعة من شتى أنحاء العالم.

وكونه ناقلاً اقتصادياً هذا يفسر قدرته على تقديم خيارات أوسع ومرونة أكبر للمسافرين أثناء تخطيط رحلاتهم وبالتالي تقديم تجربة سفر رائعة. نسعى لأن يتمكن المزيد من الأشخاص من السفر دون الاضطرار إلى التنازل عن تجربتهم بسبب التكلفة وذلك عبر توفير وسيلة بديلة للطيران مع السماح لهم باختيار الرحلة التي يريدونها.

تم استلهام هوية طيران السلام لتعكس المناظر الطبيعيّة الخلابة للبحر وأشكال الحياة المختلفة التي تزخر بها سلطنة عُمان. حتى اسم "السلام" الذي يعني التحية في اللغة العربية، يشيد بالثقافة العُمانية العميقة وتاريخها الثري كما يجسد قيم الضيافة والثقة والدوافع نحو الابتكار المتجذر في روح الثقافة العُمانية، وهذا ما يجعلنا منصة قوية ومثرية للانطلاق كوننا نعمل على إعادة تعريف قطاع الطيران الاقتصادي - ونفتح الآفاق لمزيد من الناس لتخطيط رحلاتهم دون المساومة على الجودة.

نحن فخورون لقدرتنا على خلق وسيلة جديدة تساهم في استراتيجية التنويع الاقتصادي في السلطنة، وذلك من خلال تقديم عالماً واسعاً من المزايا للسلطنة من حيث النمو الاقتصادي، وخلق فرص العمل، وتقديم السلطنة كوجهة سياحية نابضة بالحياة، مما يساهم بدوره في دعم تحقيق رؤية عُمان 2040.

كما نفخر كوننا المشغل الاقتصادي الأول الذي يستخدم طائرة إيرباص أيه 320 نيو في السلطنة. حيث تعتبر عملية تسليم أول طائرة من طراز أيه 320 نيوهي جزءًا من ستة طائرات سيتم إضافتها للأسطول لتخدم شبكة وجهاتنا وتخلق فرصاً واعدة لتطوير مسارات رحلاتنا القصيرة والمتوسطة.

نسعى في طيران السلام للعمل ضمن 3 خيارات صُممت لتناسب متطلبات عملائنا المختلفة بما في ذلك: الخفيف، المرن والودّي.

نعمل معاً من أجل عُماننا، وعملائنا ومجتمعنا. كما نتقبل النقد البنّاء بروح طيبة لتحسين مستوى أدائنا عند مواجهة التحديات، معًا، شكرا لكونك جزءًا لا يتجزأ من نجاحنا.

ببساطة من عُمان

دائماً وأبداً سيظل شعارنا يعكس هويتنا التي تفخر بعراقة بلدنا وثراء ثقافتنا. فهو يجمع بين قيم هويتنا، وجوهرها، ورؤيتها ورسالتها في تعبير واحد. كما تم استلهام ألوان الشعار من المناظر الطبيعيّة الخلابة وأشكال الحياة المختلفة التي تزخر بها سلطتنا الحبيبة.

عملائنا

عملائنا هم جزء لا يتجزأ من عالمنا، ونعمل جلّ ما في وسعنا لجعلهم يشعرون بالراحة والسعادة أثناء سفرهم على متن رحلاتنا.

ويكمن رضا عملائنا في صميم هويتنا ونسعى لرفع معايير السفر التجاري والترفيهي على حد سواء من خلال منح مسافرينا الجودة والسلامة والضيافة والقدرة على تحمل تكاليف الرحلة من لحظة الأولى أثناء تواصلهم مع طيران السلام.

فريقنا

يعمل في طيران السلام حالياً فريق محترف مكون من 350 شخصاً، غالبيتهم يمتلكون خبرة واسعة في مجال السياحة والطيران. سواءً كان في مجال الإشراف على عمليات الطيران، أو التواصل مع العملاء، أو المحافظة على سلامة مسافرينا على متن الطائرة، فهناك محترفون ومتمرسون يهتمون بأدق التفاصيل.