تنبيه السفر
X

أسباب تدفعك لزيارة جدة

جدة هي مدينة تقع في منطقة تهامة الحجاز على ساحل البحر الأحمر وهي مركزاً رئيسياً في غرب المملكة العربيةالسعودية. وتعتبر أكبر مدينة في منطقة مكة المكرمة، وبها أكبر ميناء بحري على البحر الأحمر، ويبلغ عدد سكانها حوالي 2.8 مليون نسمة (بحسب إحصائية 2017)، وهي ثاني أكبر مدينة في المملكة العربية السعودية بعد العاصمة الرياض التي يبلغ عدد سكانها 4.2 مليون نسمة. وتعتبر جدة العاصمة التجارية للسعودية.

وجدة هي البوابة الرئيسية لقبلة المسلمين مكة المكرمة. كما أنها البوابة إلى المدينة المنورة، ثاني أقدس مدينة في الإسلام بعد مكة المكرمة.

من الناحية الاقتصادية، تركز جدة على مواصلة تطوير الاستثمار في قطاعات العلوم والهندسة داخل المملكة العربية السعودية ودول الشرق الأوسط. واحتلت جدة المرتبة الرابعة في منطقة أفريقيا والشرق الأوسط من حيث الابتكار في عام 2009 بحسب مؤشر مدن الابتكار.

تعد جدة واحدة من مدن المنتجعات الرئيسية في المملكة، وقد تم تصنيفها كمدينة عالمية من قبل مجموعة وشبكة دراسة العولمة والمدن العالمية(GaWC)، ونظراً لقربها من البحر الأحمر، يهيمن الصيد والمأكولات البحرية على ثقافة الطعام على عكس المناطق الأخرى من البلاد. وضمن محاولة للترويج السياحي عن مدينة جدة أطلق غالبية السعودية عليها اسم "المختلفة"، باعتبارها "المدينة الأكثر انفتاحًا" في السعودية سابقًا.

أنشطة رائعة يمكنك القيام بها في جدة

نافورة الملك فهد

تُعد نافورة الملك فهد أو نافورة جدة أطول نافورة في العالم وفق تصنيف موسوعة غينيس للأرقام القياسية. وتعتبر النافورة مكاناً مفضلاً لإلتقاط الصور وقت الغروب. فإذا كنت تمر عبر دوار العلم السعودي بالقرب من الواجهة البحرية، فمن شبه المؤكد أن تراها.

image

منتزة الشلال الترفيهي

قُم بزيارة منتزة الشلال الترفيهي الواقع على طريق كورنيش جدة بالقرب من شاطئ البحر الأحمر. جرّب أرجوحة سفينة القرصنة، أو لعبة سمبريرو، أو ركوب القوارب حول البحيرة. إلى جانب الألعاب المثيرة مثل النبيلة الجديدة أو الرولر كوستر أو الاستمتاع بالتزلج على الجليد. ماذا تنتظر! احضر أطفالك واقضوا وقتاً ممتعاً في هذا المنتزه.

image

مدينة الطيبات العالمية

اكتشف مدينة الطيبات العالمية للعلوم والمعرفة، واحد من أفضل متاحف مدينة جدة الذي يحتضن مجموعة من القطع الأثرية مثل الملابس التاريخية والوثائق والأسلحة والفخار وغيرها الكثير. ومع وجود حوالي 60,000 قطعة أثرية ستحتاج بالتأكيد إلى بضع ساعات لاستكشافها. يوصى بالحصول على دليل يساعدك على التنقل بين أروقة المتحف.

image